منتدى خاص لمتخرجي وطلاب جامعة الإمام الأوزاعي , ومنبرٌ للتعبير عن أرائهم , وصالةٌ للتعارف فيما بينهم

انتباه لكل الأعضاء : يجب بعد التسجيل الرجوع إلى بريدك وإيميلك للتفعيل , فبغير التفعيل من الإيميل لا تستطيع الدخول لمنتداك وإذا كان بريدك الهوتميل أو الياهو فقد تجد الرسالة بالبريد المزعج             نعتذر عن أي اعلان في أعلى وأسفل الصفحة الرئيسية فلا علاقة لنا به               يُرجى من جميع الأعضاء المشاركة والتفاعل في هذا المنتدى لأنه يُعد بحق مكانا للدعوة والإرشاد                شارك ولو بموضوع ينفعك في دراستك وفي دنياك وفي أخراك                 كوّن أصدقائك في كليتك وفي سنتك وليكن المنتدى هو بيتك الثاني وليكن الطلاب هم أصدقائك وإخوتك              استفد ... وساعد ... واكتب ... وارتق بنفسك وبمن حولك فقد صار لك مجال للتعبير والتبيين والدعوة             لا تخف من الخطأ في الكتابة .. بيّن بحرية مطلقة وجرأة طالب العلم واعلم بأن هناك من يقرأ لك وسيوجهوك للصواب                   لا تكن عالة وضعيف الهمة .. فالانترنت أصبح اليوم من ضروريات الحياة والعلم ..              هيا نحن بانتظار مشاركاتك ولو بالإسبوع مقالا وموضوعا أو ردا على مساهمة .             

الصفحة الرسمية للجامعة على الفيس بوك

المواضيع الأخيرة

» اقتراحات ونقاشات
الخميس أغسطس 06, 2015 12:58 am من طرف Ranin habra

» أسئلة امتحانات للسنوات 2012 وما بعد
الخميس يوليو 30, 2015 2:17 pm من طرف محمد أحمد الحاج قاسم

» أسئلة سنوات سابقة
الجمعة يوليو 03, 2015 6:20 pm من طرف مهاجرة سورية

»  النظم السياسية
الأربعاء يونيو 24, 2015 5:33 pm من طرف مهاجرة سورية

» اسئلة الدورات
الأربعاء مايو 27, 2015 7:17 pm من طرف بلقيس

» السؤال عن برنامج الامتحانات لسنة 2015
الثلاثاء مايو 19, 2015 3:41 am من طرف Abu anas

» يتبع موضوع المسلمون بين تغيير المنكر وبين الصراع على السلطة
الإثنين مايو 04, 2015 5:01 pm من طرف حسن

» المسلمون بين تغيير المنكر والصراع على السلطة
الأحد مايو 03, 2015 1:42 pm من طرف حسن

» ما هو المطلوب و المقرر للغة العربية 2
الثلاثاء أبريل 21, 2015 7:47 am من طرف أم البراء

» طلب عاجل : مذكرة الاسلام والغرب ( نحن خارج سوريا)
السبت مارس 14, 2015 3:50 pm من طرف feras odah

» مساعدة بالمكتبة الاسلامية
الخميس فبراير 26, 2015 2:32 pm من طرف ام الحسن

» هنا تجدون أسئلة الدورات السابقة لمادة الجهاد الإسلامي
الجمعة فبراير 20, 2015 8:55 pm من طرف راما جديد

» للسنة الثالثه __اصول الفقه الأسلامي3 )) رقم 2
الخميس فبراير 12, 2015 1:16 am من طرف Amir Antap

» محركات مواقع البحث عن الكتب والرسائل الجامعية
الأحد فبراير 08, 2015 11:20 pm من طرف Amir Antap

» (((((الحركات الباطنيه 3)))) حمل وأستمتع مع التلخيص
الأحد فبراير 08, 2015 10:35 pm من طرف Amir Antap

هااااااااااااام لجميع الأعضاء

 

الرجاء من جميع الأعضاء
كتابة كل موضوع بقسمه المحدد وشكرا

    (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    شاطر
    avatar
    المعري
    مدير المنتدى
    مدير المنتدى

    الهاتف دوليا : 96176920998
    الكلية : متخرج دراسات اسلامية
    طالب أو ضيف : مدير المنتدى
    السنة الدراسية : ماجستير
    الجنس : ذكر العمر : 32
    نقاط : 6461
    تاريخ التسجيل : 24/02/2008

    (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف المعري في الخميس نوفمبر 18, 2010 4:17 am

    في زحمة الأحداث والضوضاء السياسية والعالمية والإقليمة ..
    تخرج على الأضواء قفزات هنا وهناك تسب ما تسبب به ..
    ولا يخفى على أي عاقل بأن اللعبة اليوم ليست لعبة عصابات لا يملكون من أسلحة الحروب الحديثة شيء ..

    بل صار لحرب العصابات كتب ومحاضرات تؤلف وتكتب وتذاع هنا وهناك في هجوم عسكري وسياسي للإستفادة من أي باب يفتح المجال للنصر للدول الكبرى ..

    كما لا يخفى على أي عاقل بزمننا بأن من يملك الإعلام والمال .. يملك التحكم في عقول الناس كسحر تملك بالإنسان وسخر إرادته لمنفعة الساحر ..

    وهنا .. نعم هنا .. في أرضنا وأوطاننا وقضايانا العربية والإسلامية .. تخرج هذه الأحداث والأزمات أكثر ما تخرج به في العالم ..
    أولا لنشاطه .. وثانيا لمكانه وموقعه الإستراتيجي ... وثالثا لوضع هذا المكان ثقافة وأنظمة وشعوبا أعداء للغرب وللكنيسة ..

    لذا تجد تحكم الغرب أشد ما يكون وتشدده في المحافظة على بقاء تفوقه الإعلامي ..

    أنتقل من هذه المقدمة الخفيفة لألقي الأضواء على ما يخفت نجمه ويصعد .. في أزمنة وأحداث لا نسلم للقائلين بالصدفة وقوعها ...
    فما تزال إيران والشيعة وحزب الله وحربه في تموز .. وما يصح أن يسمى \ شيعة فوبيا \ تستخدم كورقة لربما تثير ما تثيره ..
    فبينما يقدم الإعلام العربي الغير المعتدل حزب الله على أنه مقاومة اسلامية عربية كحركة حماس الفلسطينية الوطنية ..
    يقدم الإعلام العربي المعتدل حزب الله ورقة شيعية إيرانية صفوية تهدد المنطقة بتغيير مذهبي وأنها سد منيع في وجه أي عملية تحررية ونزعة للقضاء على الصهيونية ..

    فتسمع الإتهامات من الإعلام الأول بفساد القسم الثاني ..وربطه بالغرب ..
    وتسمع الإتهامات من الإعلام الثاني بفساد القسم الأول وربطه بالمد الصفوي ...

    نعود لنقطة حديثنا \ حزب الله \ ..

    إن مما يربك أي ناظر لكلا الإعلامين .. الذي لا نعلم مدى ارتباطه بالإخطبوط العالمي الغربي والدخول تحت هيمنته ...يعيش في ريبة وقلق ..

    ريبة لأن ما يوجه لحزب الله من الإتهامات كافة بأدلتها التي إن لم تقبلها عقول المتلقين أثرت بهم ..
    وقلق لأن الناظر لحزب الله يجده في صف المقاومة النزيهة والجهاد الشرعي المشرف ...

    وطبعا إن سرح خيالك وربط حزب بالله بولاية الفقيه .. فهذا ما يحلو لك ...

    بينما يقول حزب الله بأنه حزب مقاوم إسلامي لا يبغي الفتنة ولا التمدد في أرجاء المذهب السني ..
    نرى بأنه يد قوية وساعد متين لإيران في المنطقة وخصوصا في أشد المناطق تقعيد .. لبنان .
    بينما نرى حزب الله لسانه أصغى من العسل .. ويعيد بنا كأمة اسلامية لعهد العزة والرفعة ..
    نفاجئ بأنه لربما من قريب أو بعيد سلاح اسرائيلي في المنطة ليس إلا تستخدمه يد الغرب للتلاعب بثقافة الجهاد السني بجهاد الشيعة الذي لا يجوز ‘لا بحضرة ما يسمى بصاحب الزمان ..

    بينما ... نرى ...

    صرنا في تناقضات يحار المرء في استصدار قرار .. ترتاح له نفسه ..

    ولهذا الأمر خطورة وأيما خطورة ..

    لأن الترك في هذا الزمن يكاد أن يعد خيانة ..وتنقسم في تنوعها إن اختصت بأشخاص أو توسطت بفئة أو تجاوزت لشعوب ..


    فحيث إننا تركنا مناصرة حزب الله .. وهو في جانب المقاومة واعادة الأمة لوحدتها وعزتها .. نكون قد هزمنا أنفسنا من حيث لا ندري ..
    فهذا يعني أن الإعلام المعتدل قد استطاعت الغرب التلاعب بعقولنا من خلاله .. بل ونجحت بذلك .. مما يعني أن أي حركة إصلاح وتحرر لن يكون لها دعم وطني وعربي واسلامي في ما يتبقى من الأيام ..
    ويعني أكثر .. بأنه ليس بمقدورنا لا عسكريا ولا سياسيا ولا حتى عاطفيا .. نصر قضيتنا من وحدة وتحرر و ..


    ولأننا إذا تركنا الوقوف ضد حزب الله بكونه حزب تخريبي وجرثومة في أوصال جسمنا .. وأنه خرق صهيوصليبي لمنطقتنا كنا كذلك أصحاب فهوم ما تزال تترنح في دوامة العصور الوسطى وفكره الذي كان بزمنه منارة عاش بالتجديد وأمتناه بالتقليد ...
    كنا أمة مستعدة في أي وقت وزمن لخرقها .. ولربما للقضاء عليها ...

    لذا كان لزاما على مفكري الأمة أن يجتهدوا في وجود الحل الناجع لهذا الداء ...

    واسمحوا لي أن أقدم دواء لهذه الأزمة التي ما رسخها بظني إلا الأعلام .. ولضبابيته تهنا في وسم من يقف في صف من ...
    وبرأي المتواضع .. أن نبقي حزب الله وغيره من أي داع للمقاومة و ... في خانة الإحترام المراقب ...

    في حال قدم أي خطوة وعمل لنهضة الأمة ومساعدتها ...شجعناه وشددنا على يديه بل وساعدناه بكل قوانا ...
    وفي حال ظهور أي ثغرة منه ننظر فيها ... فإن كنا نستطيع تجرعها مع تنبيهه عليها فعلنا ذلك ...
    وإن كنا لا نستطيع مراعاة جانب هذه الثغرة قمنا عليه قومة رجل واحد .. واستبان لنا أنه حزب فيه ما فيه من مكر وخديعة ..

    على أن لا نقلل من دور اللعب السياسي والإستراتيجي ..فالباطل لربما بحركة سياسية ماكرة يصبح حقا والعكس صحيح ...
    لأضرب لكم مثالا واقعيا ..
    أخذ إيران أسلحة من اسرائيل زمن حربها مع العراق ..
    انظروا كيف يصح استخدامها سياسيا ولربما اعلاميا - مع التدقيق على صعودها ونزولها - من كلا طرفي النزاع \ الإعلام المقاوم - والإعلام المعتدل \ .
    فأما الإعلام المعتدل فيستطيع أن يبهره ويزيده لمعانا بكونه دليل صارخ على تعامل ايران مع اسرائيل وأنها ورقة أو لربما تعد جهة مساعدة للكيان ..
    وأما الإعلام المقاوم فيستطيع أن يأخذه نصرا لإيران حيث أنها اشترت أحدث الأسلحة يومئذ وفصفصتها وأعادت تركيبها لربما بتطوير باهر ؟!!ومحاربة عصا أمريكا في المنطقة يومئذ صدام .. وبعدها تنقلب على الغرب واسرائيل ..
    فيضيع الحق في ذياك الكلام السياسي المدعوم اعلاميا


    وعلى أن لا نقلل كذلك من فهم مثقفينا لهذا اللعب الغربي ...
    وبذلك نكون كأمة نراعي الوحدة والتآلف .. وننتبه لأي تغرة يمكن للغرب الدخول بها علينا والقضاء عليها ..

    وبتفصيل بسيط ..
    علينا كدول تتمثل المذهب السني التفرقة بين \\\ الفكرة والتطبيق \\\ ...
    فعلينا الوقوف بوجه تيار التشيع الإرهابي .. الذي يدعو للفرقة والتمزق من خلال القضاء على أركان ديننا .. من القول بتحريف الكتاب .. أو الطعن في صحابة محمد .. أو نشر ما يسيء لعاداتنا العربية الأصيلة من القول بنكاح المتعة وخلافه ...
    مع الإعتراف بأن في المذهب الإمامي من ينكر ذلك .. ولا يرى خلافا مع أكبر مذهب اسلامي يضم أكثر من ثلاثة أرباع الأمة
    نعم نحن ضد هذا الهجوم ونحاربه .. بحكمة علمناها ديننا ورأيناها في تجارب تاريخننا ...لأننا نرى أن كل منا يكمل بعضه بعضا لنشكل البستان الإسلامي الكبير من خلالنا

    وأما التطبيق .. فيكون بممارسات حزب الله خاصة .. وايران عامة ..
    فنشجع الحق وننبه على الخطأ .. ونحارب التهديد لجذورنا ...

    كلام عام في ظني أنه ما يزال محتاجا لمزيد توضيح .. أنتظره من تعليقاتكم الكريمة


    _________________
       


    الماسة
    عضو\ ذهبي \ بارك الله فيه
    عضو\ ذهبي \ بارك الله فيه

    السنة الدراسية : ماجستير
    الجنس : انثى العمر : 38
    نقاط : 3286
    تاريخ التسجيل : 01/10/2010

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف الماسة في الخميس نوفمبر 18, 2010 4:40 am

    أخي الكريم هذا الموضوع هام جدا" وشائك في رأيي طبعا" واتكلم عن نفسي فقط
    لااستطيع الثقة بايران وبأي حليف لها في المنطقة مهما كانت انجازاته وطموحاته
    وكذلك لايخفى على أحد طعن كبار الحزب بالصحابة وعلى الأخص الصحابي الجليل أبو سفيان رضي الله عنه وجاءهذا على لسان أمينه العام
    ربما ترى هذا تطرف ولكني أرى أن كل ماقدموه يندرج في إطار المصلحةالشخصية وتبييض الصفحة فقط
    وربما الدواء الذي قدمته (الاحترام المراقب )
    هودواء ناجع وهوأفضل الحلول
    ولكن اعذرني لوخففت الجرعة بشكل كبير
    ففي القلب منهم جروح وأذى

    شكرا" لمواضيعك القيمة دائما" وتقبل آرائنا المتواضعة
    avatar
    المهرة الحرة
    نائب المدير
    نائب المدير

    الهاتف دوليا : 0
    الكلية : الدراسات الإسلامية
    طالب أو ضيف : طالبة
    السنة الدراسية : الرابعة
    الجنس : انثى العمر : 31
    نقاط : 3582
    تاريخ التسجيل : 22/06/2010

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف المهرة الحرة في الخميس نوفمبر 18, 2010 4:43 pm

    انا ما عندي عمق سياسي كبير
    ولكن كل ما كنت افهمه من سنوات... يعني من وقت ما كنت بالمدرسة والفكرة هاي عندي
    انا مع حزب الله ... كحزب مجاهد ومقاومة اسلامية ضد العدو الإسرائيلي
    أما ما بتعلق بالسني والشيعي فلكل منا مذهبه في تطبيق بعض الامور
    ولكننا نجتمع تحت راية لا إله إلا الله... ونجاهد في سبيل الله
    avatar
    المعري
    مدير المنتدى
    مدير المنتدى

    الهاتف دوليا : 96176920998
    الكلية : متخرج دراسات اسلامية
    طالب أو ضيف : مدير المنتدى
    السنة الدراسية : ماجستير
    الجنس : ذكر العمر : 32
    نقاط : 6461
    تاريخ التسجيل : 24/02/2008

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف المعري في الجمعة نوفمبر 19, 2010 5:43 am

    شكرا لكما ..

    نعم .. لكل منا رأيه .. ونحترم كافة الاراء .. ولكن أختي أيتها الماسة .. ألا توافقيني بأن لحزب الله أياد بيضاء تستحق الشكر .. فوقوفه وصموده ومقاومته .. برأي على كل عربي ومسلم الإفتخار بها ..
    أما معتقدات رؤسائه ومرؤوسييه .. فهذا ما يجب فصله في الحكم على اي تنظيم وحزب وحكومة و...

    فالتطبيق شيء والفكرة شيء كما قد أسلفت ...

    قد نوافق أو لا نوافق على التشيع .. وقد نقبله من خلال المعاصريين المتنورين كالعلامة محمد الأمين .. أمد الله بعمره .. وقد نرفض كل من سار على نهج ياسر الحبيب أو من اتبعه ياسر الحبيب ذاك ..


    _________________
       

    avatar
    رشا عجمي

    الهاتف دوليا : 0
    الكلية : دراسات إسلامية
    طالب أو ضيف : طالبة بالكلية
    السنة الدراسية : الرابعة
    الجنس : انثى العمر : 36
    نقاط : 2830
    تاريخ التسجيل : 26/09/2010

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف رشا عجمي في الجمعة نوفمبر 19, 2010 11:48 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    سلام الله وملائكته إليكم إخواني الأعزاء
    أخي الكبير السيد مدير المنتدى المعري المحترم موضوعك هام جداً وحساس جداً
    ورأيي المتواضع أن الذي يهمنا من حزب الله هو مواقفه البطولية المشرفة بوجه العدو الصهيوني
    وكيف لنا أن نعطي تقييماً لكل من نشأ وترعرع بكنف تربية إسلامية جهادية ثم استشهد في سبيل الله دفاعاً عن أمته الإسلامية فلن نوفيه حقه من الثناء وبغض النظر عن النية إن كانت لله أو لمصلحة سياسية أو من جهة الشيعة والسنة
    وطبعاً يحزننا تصريحاتهم عندما تكون مخالفة لسنة رسول الله ونسألهم فقط سؤال أكان التشيع موجود بزمن نبي الرحمة!
    ولو أردنا التقريب أكثر بمثال بسيط، لو أن أم وأب لديهم أولاد وتخاصم أحدهما مع الآخر لكنهما توفيا وكل منهما راضي لوالديه، أيرضى أحد الوالدين بيوم من الأيام أن يأتي الأحفاد فيكملو مابدأه ابنيهما! أإذا أخطأ أحدهما أيكمل من جاء بعده الخطأ! أليس "سباب المسلم فسوق وقتاله كفر"! أليس "كل بدعة ضلالة و..." لن يسمحا بذلك بالتأكيد
    فنحن كما تحدثت حضرتك بأننا مع حزب الله بنضاله وضد تصريحاته الهدامة لأركان الدين الإسلامي الذي هو محمي أصلاً من الله عز وجل بقرآنه العظيم
    فيجب الصدق بالبذل قولاً وعملاً إن أردنا التغيير والرفعة والسمو والنصر على أعداء أمتنا الإسلامية
    وكما يقول أستاذنا وعالمنا الفاضل الدكتور محمد راتب النابلسي نقلاً لقول أحد التابعين: ماذا يفعل أعدائي بي! بستاني قرآني في صدري، إن حبسوني وأبعدوني فخلوة للعبادة، وإن قتلوني فقتلي شهادة
    واعذروني لتعليقي البسيط محتوى فأنا بصراحة لا أشاهد التلفاز منذ أعوام ولا أسمع بالأخبار السياسية إلا كل كم شهر أو من إذاعة القدس بالراديو
    مع فائق الاحترام والتقدير لحضرتك
    والحمد لله رب العالمين

    الماسة
    عضو\ ذهبي \ بارك الله فيه
    عضو\ ذهبي \ بارك الله فيه

    السنة الدراسية : ماجستير
    الجنس : انثى العمر : 38
    نقاط : 3286
    تاريخ التسجيل : 01/10/2010

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف الماسة في الجمعة نوفمبر 19, 2010 7:08 pm

    (قد نوافق أو لا نوافق على التشيع .. وقد نقبله من خلال المعاصريين المتنورين كالعلامة محمد الأمين .. أمد الله بعمره .. وقد نرفض كل من سار على نهج ياسر الحبيب أو من اتبعه ياسر الحبيب ذاك .. )
    السلام عليكم وررحمة الله وبركاته مافهمت اخي المعري مالمقصودبهذا القول نحن نرفض التشيع قطعا" ونرفض نهج ياسر الحبيب قطعا" جملة وتفصيلا نرفض نهجه وشخصه وكل مايتعلق به ونعتبره فاسق وفاجر
    وبما يتعلق بحزب الله أليس لكل حزب إيديولوجية واستراتيجية لتحقيق أهداف معينة تنطلق هذه الآستراتيجية من المعتقدات والأفكار فالتطبيق في رأيي هو قولبة الفكرة ووضعها في حيز التنفيذ
    ومن الصعب أن نفصل بين الفكرة وتطبيقها

    انا لاأنكر ماحققه من إنجازات ولاأبخسه حقه
    ولكن في الوقت نفسه لاأدعي الإرتياح والإطمئنان لنواياه وأهدافه
    هذا رأيي ولكل منا رأيه
    وشكرا" لكم وتقبلوا مروري

    أبو إسلام

    الهاتف دوليا : 0
    الكلية : إسلامية
    السنة الدراسية : ماجستير رسالة
    الجنس : ذكر العمر : 41
    نقاط : 3055
    تاريخ التسجيل : 07/01/2010

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف أبو إسلام في الأحد نوفمبر 21, 2010 8:57 pm

    السلام عليكم جميعا ورحمة الله
    أرجو أن تسامحني في مشاركتكم هذا النقاش الجاد، وأرجو ان يحترم كل منا الاخر
    فعن رأيي في حزب الله اللبناني أنه طبعا حزب شيعي ولا ريب، فهو يعمل لصالحه ويريد أن يحرر القدس ولا شك وإذا حررها فمن يحكمها أليس هو وما المذهب الذي يفرض هناك أليس مذهبهم، فالمسألة واضحة جدا كل يعمل لتحقيق مصالحه ونشر أفكاره ومذهبه
    وأرينا في التاريخ ذولة الفاطميين وغيرها.....
    ورأينا قوة هتلر الألماني ضد اليهود.....
    وهكذا، كل يعمل لقناعاته، والأسف أن أهل السنة نيام..........
    وسامحني بارك الله فيكم
    avatar
    أم الوفا
    مشرف الليسانس
    مشرف الليسانس

    الهاتف دوليا : 0
    الكلية : دراسات اسلامية
    طالب أو ضيف : طالبة
    السنة الدراسية : تخرجت
    الجنس : انثى العمر : 30
    نقاط : 4093
    تاريخ التسجيل : 03/05/2010

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف أم الوفا في الأربعاء يناير 19, 2011 1:39 am

    تقبلو مروري
    avatar
    القلب التائب
    نائب المدير
    نائب المدير

    الهاتف دوليا : 0
    السنة الدراسية : ثالثة
    الجنس : انثى العمر : 28
    نقاط : 3940
    تاريخ التسجيل : 17/03/2009

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف القلب التائب في الخميس يناير 20, 2011 8:18 pm

    بارك الله فيك أخي الكريم المعري على طرح هذا الموضوع ، فهو طبعا غاية في الأهمية.
    وبما أنني ليس لي دخل في السياسة بشكل عام ، مع أن الجميع يستغرب ذلك بكوني لبنانية وكل بلدي عبارة عن سياسة في سياسة ، فلي رأي بسيط في ما يقال ، فحزب الله مع كلامه المتزن ، والمعسول ، والذي إن سمعته قلت يستحيل أن يكون غيره على صواب ، ويجعلك تجاهد القتال معهم ، لاقتناعك بكلامهم ، بأنهم لا يريدون إلا نشر الدين ، وتحرير الدول الإسلامية ، إلا أنني أرى بكل صراحة ، أن نواياه ليست إلا لمصلحته الخاصة ولنشر المذهب الشيعي ، بشكل خاص ، وليسيطر هو على كل ما يستطيع ، وليس هدفه فقط نشر الدين ، ولتعلموا إن حكم الحزب الشيعي ، حزب الله ، لبنان أو غيرها ، فسيكون مصير أهل السنة ما لا نرضاه ولا نحبه ، والله أعلم بالصواب وبالحق


    _________________
    عش ما شئت فإنك ميت وأحب ما شئت فإنك مفارقه واعمل ما شئت فإنك ملاقيه (القلب التائب)
    avatar
    المعري
    مدير المنتدى
    مدير المنتدى

    الهاتف دوليا : 96176920998
    الكلية : متخرج دراسات اسلامية
    طالب أو ضيف : مدير المنتدى
    السنة الدراسية : ماجستير
    الجنس : ذكر العمر : 32
    نقاط : 6461
    تاريخ التسجيل : 24/02/2008

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف المعري في الخميس يناير 20, 2011 10:26 pm

    تعليقات جميلة ... ولكن ألا توافقوني أن أي شخص يستطيع التكلم بغير دليل علمي أو تحليل منطقي ..
    فالإحساس لا يجدي شيئا في حياتنا كبشر .. وثم الظن لا يغني من الحق شيئا ..

    فأن اُحس بأن حزب الله يضمر الكيد للسنة والمسيحيين و ... شيئ ...
    وأن أجزم يقينا بأدلة وتحليلات تستمد من الواقع رونقها , ومن الصواب حدتها .

    ما رأيكم ؟


    _________________
       

    avatar
    أم الوفا
    مشرف الليسانس
    مشرف الليسانس

    الهاتف دوليا : 0
    الكلية : دراسات اسلامية
    طالب أو ضيف : طالبة
    السنة الدراسية : تخرجت
    الجنس : انثى العمر : 30
    نقاط : 4093
    تاريخ التسجيل : 03/05/2010

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف أم الوفا في الأحد يناير 23, 2011 3:02 am

    الأحاسيس لا تفي بالغرض بهيك مواضيع لكن لا يمكننا أن نتجاهلها أو نجتازها أو ...

    حسن 3

    السنة الدراسية : دراسات عليا
    الجنس : ذكر العمر : 51
    نقاط : 2930
    تاريخ التسجيل : 19/05/2010

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف حسن 3 في الإثنين أغسطس 08, 2011 5:33 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على النبي المجتبى صلى الله عليه وسلم . وبعد :
    لكل من يسأل عن شرف حزب اللاه وعن دعوى جهاده وعن غرض وجوده اقول :
    دعونا من كل ترهات يمكن أن يكذب بها علينا هؤلاء الناس اتباع حزب اللاه ، لنبدأ من بدايته ـ ولنعلم لماذا تمت ولادته ومن ولده وما هدفه ؟وبعد ذلك نعرج قليلا مع حسن نصر اللاه ، .
    في الحقيقة التي لا يمكن تكذيبها أن حزب اللاه في بدايته كان انشقاقا على حركة امل العلمانية الشيعية التي كانت تستمد قوتها من ايران عن طريق راعيها ومؤسسها حافظ اسد المقبور ، أنشأت لقتال الفلسطنيين بالتعاون مع اليهود في عام 74 ولكم قامت بمجازر لا يتحملها عقل ضد الفلسطيننين والسبب واضح فالفلسطينيون سنة وقد طرودوا من بلادهم في عام 48 وما بعد وطبيعي ان يلجأ بعضهم إلى شمال فلسطين حيث لبنان كما الاردن كما سوريا كما مصر . لكن ومع بداية تشكيل حركة فتح ولجوئها إلى مقاومة اليهود انطلاقا من لبنان شمال الارض المحتلة فقد تم ايجاد حركة امل ذات المنبت الشيعي للتخلص من الفلسطينيين السنة وهكذا احتمعت المصالح اليهودية والتشجيع المباركة حركة امل واعمالها الاجرامية ضد الفلسطينيين . وفقتلوا منهم ما قتلوا حتى موت موسى الصدر رأس الفتنة الشيعية في لبنان واختفاؤه كان حسن نصر اللاه قد ذهب إلى العراق ليتعلم المذهب الشيعي وهو من قرى صيدا وأبوه كان بقالا ثم عاد خلسة إلى لبنان لينضم إلى كوادر حزب اللاه . ( للكلام بقية ) .
    avatar
    somaya

    الكلية : دراسات إسلامية
    طالب أو ضيف : السنه الثالثة
    السنة الدراسية : الثالثة
    الجنس : انثى العمر : 33
    نقاط : 2544
    تاريخ التسجيل : 15/06/2011

    حزب الله اللبناني

    مُساهمة من طرف somaya في الإثنين أغسطس 08, 2011 3:41 pm

    والله انا مع كلام الاخ حسن3
    بصراحه كلام جميل ....شكرا لك أخي
    يكفى لنا ماضيهم المخزي مع الحسين وحاضرهم البشع والدموي مع اهلنا في سوريا..
    ولاحول ولاقوة الا بالله
    avatar
    عماد الدين

    الهاتف دوليا : 0
    الكلية : دراسات إسلامية
    طالب أو ضيف : طالب
    السنة الدراسية : الأولى
    الجنس : ذكر العمر : 44
    نقاط : 3015
    تاريخ التسجيل : 28/09/2010

    رد: (( حزب الله اللبناني )) وموقفنا منه قبولا ورفضا !

    مُساهمة من طرف عماد الدين في الإثنين أغسطس 15, 2011 8:16 pm

    السلام عليكم

    كان الأجدر بالسيد حسن نصر الله البقاء صامتاً حفاظاً على البقية المتبقية ممن خدعوا بهذا الحزب
    لكن لله حكمة فقد قام السيد حسن بيده بتوضيح الحقيقة التي طالما صم البعض عن سماعها عن حقيقة هذا الحزب
    والله أكبر
    avatar
    أبو براءة

    الهاتف دوليا : 963954763212
    الكلية : دراسات إسلامية
    طالب أو ضيف : ضيف
    السنة الدراسية : ضيف
    الجنس : ذكر العمر : 35
    نقاط : 2845
    تاريخ التسجيل : 26/08/2011

    حزب الله

    مُساهمة من طرف أبو براءة في الأحد أغسطس 28, 2011 4:30 am

    ربما تحول حزب الله إلى حزب شيعي كان بحكم وجوده في مناطق الشيعة في الجنوب اللبناني
    لأني سمعت أن أعضاء كثيرة من السنة كانت تحارب في صفوفه بل استشهد الكثير منهم
    أما في الوقت الحالي فلا نريد أن نتحدث عن كونه شيعيا أو سنيا
    يكفي أن نعرف أنه لايتحرك ويضرب رصاصة واحدة إلا لأعتبارات سياسية وليس أعتبارات جهادية أو دينية
    فهو ورقة رابحة جدا بيد أيران ربما ليس بهدف مذهبي بل لحفظ توازن في المنطقة
    كما سمعت على قناة صفا كلام للسيد حسن أنه قال إذا تخلى الفلسطينيون عن قضيتهم فنحن ليس لنا علاقة فهذا شأنهم أي أن ليس له علاقة لا بالقدس ولا بغيرو

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أبريل 19, 2018 7:38 pm